رصد تحرك لمرتزقة فاغنر في سرت ومقابر جماعية جديدة

تاريخ الإضافة الجمعة 6 نوفمبر 2020 - 12:51 م    عدد الزيارات 54    القسم ليبيا

        


أعلن مسؤول ليبي، الخميس، اكتشاف 5 مقابر جماعية بمدينة ترهونة، جنوبي العاصمة طرابلس، وفق إعلام محلي، فيما قال مسؤول عسكري إنه جرى رصد تحركات لمرتزقة "فاغنر" في مدينة سرت.

وقال مدير مكتب الإعلام بالهيئة العامة للبحث والتعرف على المفقودين، عبد العزيز الجعفري، في تصريح لقناة "فبراير" الخاصة، إنه جرى اكتشاف 3 مقابر جديدة الخميس بمنطقة الربط بمدينة ترهونة، ليصبح العدد 5 مقابر، مشددا على بدء انتشال الأشلاء من تلك المقابر.

وتواصل هيئة البحث اكتشاف المقابر الجماعية في مدينة ترهونة، التي كانت تسيطر عليها مليشيات تابعة اللواء المتقاعد خليفة حفتر، ويعتقد أنها تورطت في عمليات قتل وجرائم حرب ضد المعارضين للهجوم الذي شنه حفتر على طرابلس في نيسان/ أبريل 2019.

وأعلنت حكومة الوفاق الوطني الليبية اكتشاف 4 مقابر، بينها اثنتان جماعيتان، وانتشال 12 جثة مجهولة الهوية بمنطقة مشروع الربط، بمدينة ترهونة في 27 تشرين أول/ أكتوبر الماضي.

وبحسب مصادر ليبية رسمية، ارتكبت مليشيا "الكاني" جرائم حرب، وجرائم ضد الإنسانية، وإبادة جماعية، خلال الفترة من نيسان 2019، حتى حزيران 2020، خاصة في مدينة ترهونة وجنوب طرابلس.

رصد تحركات للمرتزقة بسرت

في سياق قريب، رصد الجيش الليبي، الخميس، وجود مرتزقة "فاغنر" الروسية، بمدرسة للتعليم الأساسي، في مدينة سرت، شمالي البلاد.

وأكدت غرفة عمليات تحرير سرت والجفرة، التابعة للجيش الليبي: "وجود مجموعة من مرتزقة فاغنر الروسية بمدرسة الـ30 (للتعليم الأساسي) في مدينة سرت (شمالا)".

ويسود ليبيا، منذ 21 آب/ أغسطس الماضي، وقف لإطلاق النار تنتهكه قوات حفتر من آن إلى آخر.


المصدر: وكالات