سيالة يبحث مع نظيره التونسي سبل حل أزمة مرور المواطنين الليبيين عبر الأراضي التونسية

تاريخ الإضافة الثلاثاء 17 يوليو 2018 - 2:56 م    عدد الزيارات 935    التعليقات 0    القسم ليبيا

        


أجرى وزير الخارجية  في حكومة الوفاق  محمد الطاهر  سيالة مع نظيره التونسي خميس الجهيناوي مباحثات ثنائية الاثنين في طرابلس حول أزمة مرور المواطنين الليبيين عبر الأراضي التونسية والإجراءات المتخذة في الفترة الأخيرة 

و أكد سيالة  بحسب المكتب الإعلامي لوزارة خارجية الوفاق على أهمية توفير السلامة الكاملة للمواطنيين الليبيين حتى لا تضطر السلطات الليبية لقفل المعبر الحدودي مع البلد الجار تونس.

وتعهد وزير الخارجية التونسي خلال اللقاء بمعالجة الأمر و إنهاء الإشكالية القائمة.

و أوضحت الخارجية التونسية أن زيارة الجهيناوي خصصت لمتابعة توصيات اللجنة التحضيرية المشتركة التونسية الليبية للجنة العليا بين البلدين المنعقدة بتونس يوم 5 يوليو الجاري على مستوى وزيري خارجية البلدين، ومنها بالخصوص إرسال وفد رفيع المستوى إلى طرابلس خلال النصف الثاني من شهر يوليو لبحث سبل تنشيط التبادل التجاري واستئناف العمل بالاتفاقات المبرمة بين البلدين قبل سنة 2011 والنظر في سبل تجاوز الاشكاليات التي تطرأ على مستوى المعابر الحدودية بين البلدين. كما تطرق اللقاء إلى آخر مستجدّات المسار السياسي في ليبيا.

يذكر أن حكومة الوفاق كانت قد قررت إغلاق منفذ أجدير الحدودي مع تونس على خلفية إعتداء على مسافرين الليبيين من قبل أهالي بنقردان التونسية الغاضبين من قرارات الدولة الليبية الأخيرة للحد من عمليات التهريب عبر الحدود في 10 يوليو الجاري


المصدر: وكالات