دعوات لمعاقبة منتهكي حظر السلاح لليبيا

تاريخ الإضافة الجمعة 21 أغسطس 2020 - 4:03 م    عدد الزيارات 75    التعليقات 0    القسم ليبيا

        


دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، خلال استقباله المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، إلى فرض عقوبات على منتهكي حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا.

وقال ماكرون خلال مؤتمر صحفي مشترك مع ميركل، أمس الخميس: "لا يمكننا أن نسمح بتدخل دول أجنبية في هذا النزاع وانتهاكها لحظر توريد الأسلحة الذي فرضته الأمم المتحدة".

وشدد ماكرون على أهمية وقف إطلاق النار في ليبيا وتهيئة الظروف للاتفاق السياسي بين الأطراف الليبية.

واعتبر أنه "لذلك يجب تعزيز بعثة "إيريني" الأوروبية، وفرض عقوبات على منتهكي حظر توريد الأسلحة".

وكانت فرنسا قد اتهمت تركيا في وقت سابق بانتهاك حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا، ما أدى إلى توترات دبلوماسية بين باريس وأنقرة.

وفي شأن متصل، أكد الرئيس الفرنسي أن لفرنسا وألمانيا "الهدف ذاته" في شرق المتوسط، وهو "السيادة الأوروبية" و"الاستقرار"، في وقت يخيم توتر بين اليونان وتركيا في المنطقة. 

وقال: "هدفنا الاستراتيجي في شرق المتوسط هو ذاته: السيادة الأوروبية والاستقرار. ثم لكل منا وسائله، لكل منا تاريخه. يجب أن يكون هناك تكامل" لتحقيق هذا الهدف المشترك. 

وفي سياق آخر، اعتبر ماكرون أن هناك "احتمالات معقولة" بالتوصل للقاح ضد فيروس كورونا المستجد "في الأشهر القادمة".

وأكد من حصن بريغانسون المقر الصيفي للرئاسة الفرنسية في جنوب فرنسا، أن "هذا مهم جدا، في وقت لدينا عدة لقاحات في المرحلة الثالثة (من التجارب)، لدينا احتمالات معقولة جدا بالتوصل إلى لقاح في الأشهر القادمة".

وأضاف: "لن يعالج ذلك مشاكل الأسابيع القادمة، بل الأشهر القادمة". 


المصدر: وكالات